الإثنين : 12 نوفمبر 2018 |


نبت شيطاني

كتب سلوى عبد الحميد

الجمعة 14 سبتمبر, 2018 | 01 : 34 ص

الإخوان أنواع نوع ارهابي ليس له عقل حافظ فقط التعليمات مدمر كاأبي لهب ونوع مساعد ارهابي مهمته تدمير العقول وتخريبها ومتخفي في المؤسسات المختلفة بوضع علم علي مكتبه أو صورة الرئيس ولكن قلبه مملوء بالكراهية لحماة مصر ينقل هذا الكره لمن حوله وهؤلاء كانوا معتصمون بالرابعة العدوية ويتسمون بمبدأ الوقيعة بين الآخريين ويمولون بأموال طائلة ويظهرون بصورة دعاة الفضيلة وهم أبعد مايكون عن الفضيلة ويضعون آيات قرانية علي صفحاتهم وهم لايعرفوا معني الآيات الكريمة لأن قلوبهم مملوءة بالحقد كلاب ذئاب تتربص بأي فريسة يدخل جحره عندما يجد خطر ويخرج ذئب عندما يشعر بالأمان إذا تمعنت في تصرفاته تجده بعيد تماما عن الإسلام الحقيقي دين السماحة والصدق والآمانة هؤلاء للأسف أسوء من الإرهابي نفسه لأنه ممن يطلق عليهم المنافقون يظهر بوجه خلاف مابداخله قلبه مملوء بالحقد والضغينة لحماة مصر وبالتالي يعمل جاهدا ببث هذا الكره في قلوب الشباب وعقولهم تلك الفئة تجد في المؤسسات التعليمية والكهرباء وشركات المياة وكل مؤسسة للأسف الشديد يقفون بجوار بعض حتي يكونوا عوانا للباطل 
ونوع آخر كل مهمته فرض الرشاوي والمحسوبيات ويتسلق لكي يصل إلي أمثاله ولكن أعلي مركزا حيث يمهد له الطريق ويتقاسمون الرشاوي سويا وهذا النوع الفاجر القادر لابد من وجود عصابة تدعمه وتحمية فيبحث علي الفاسدين أمثاله في كل مؤسسة حتي يصل إلي قرنائه مكون عائلة الفاسدين وتكون لهم أرقام خاصة بهم لكي تكون بعيده عن المراقبة ويكونون حريصون كل الحرص علي تبادل الحديث خارج العمل في مكان بعيد عن الأعين ويظهرون بمبدأ الشفافية وهم عصابة وللأسف لهم نظرات يتعرفوا علي بعضهم بسرعة البرق ويكون شعارهم 
(انهب أكثر حتي تكن مستوروقت خروجك للمعاش )
ونوع يتم مساعدته بأموال الإخوان فطبيعة الحال لابد من الانتماء لهم يأخذون معونات شهرية ومساعدات 
ونوع لاينتمي إلي أي نوع ولكن طبيعته السرقة والنهب تجري في دمه ياويل من يقف أمامه يسد عليه الهواء كل عقله هو التفكير كيف الحصول علي الرشوة في صور مختلفة تحت مسميات ولهم صبيانهم موزعون في كل مكان يخصهم وطبيعة هؤلاء هو جمع الأموال وتقسميها فيما بينهم ومن يرفض يكون جزاؤه هو حرمانه من هذا المكان حتي يتعلم عدم العصيان وياويل للشريف في تلك البوتقة أولا يقومون بقرس أذنه وإن لم يلن ويقومون بعضه وإن لم يلن يقومون بتلفيق التهم له وبالتالي يعود ويقدم فروض الولاء والطاعة لم يكتف بالملايين ولابنهب لحم البشر بل يقوم بقرقشة عظامه ولكن نتسائل أين هؤلاء جميعهم من مؤسسات الرقابة علي الرغم أن الرائحة فاحت 
ونوع آخر هو الا ستيلاء علي أراضي الدولة في صورة جمعيات خيرية بجمع التبرعات والملابس وغيرها وإذا نظرنا بتمعن هؤلاء يختفون وراء أفعالهم ولابد من تقنين ووضع كل هؤلاء تحت المراقبة
ماكل هذا أيها البشر خسأ كل من كان مع هؤلاء أو يساندهم أفيقوا الوطن يحتاج إلي كل مخلص هؤلاء إلي هذا الفجر والقذارة إلا بمساعدة آخريين لهم علي شاكلتهم
 


اخبار ذات صلة

في مستقبل سيتي وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى  تضع حجر الأساس لأول مركز اقليمي لريادة الأعمال والابتكار تابع للشبكة العالمية لريادة الاعمال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بقلم ليلي حسين

الأحد 11 نوفمبر, 2018 | 05 : 48 ص

المركز الجديد باستثمار من تطوير مصر بقيمة ١٢٠ مليون جنيه ضمن مدينة تعليمية باستثمارات تبلغ ٥ مليارات جنيه  د.سحر نصر:نعمل على تنفيذ توجيهات القيادة السياسية لخلق منظومة متكاملة لدعم رواد الأعمال والمستثمر الصغير رئيس الشبكة العالمية لريادة الأعمال:المركز الجديد سيعمل على ربط رواد الأعم ....

المزيد >>

د.سحر نصر ود. محمد معيط يفتتحان المؤتمر العلمى الدولى الأول لريادة الأعمال وتمكين المرأة والشباب بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا بقلم ليلي حسين

الأحد 11 نوفمبر, 2018 | 05 : 45 ص

افتتحت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، والدكتور محمد معيط، وزير المالية، صباح اليوم الأحد 11 نوفمبر 2018م، المؤتمر العلمى الدولى الأول لكلية الإدارة والاقتصاد ونظم المعلومات بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا والذى عقد تحت عنوان "ريادة الأعمال والتنمية الاجتماعية الاقتصا ....

المزيد >>

تعرف على دور المجالس العرفية ( المواعيد ) وتأثيرها فى المجتمع

الجمعة 09 نوفمبر, 2018 | 12 : 17 ص

تنتشر المجالس العرفية اكثرها فى قري الريف  والتى تعرف باسم المواعيد وفى واحدة من هذه المجالس وبالتحديد قرية سنوفر بمحافظة الفيوم التقيت بالقائمين بالتحكيم وهم هانى الجندى عمدة قرية سنوفر ويعتبرمن أنشط العمد فى محافظة الفيوم فى هذا المجال وعمر العشيرى عمدة قرية جردو وسيد على عمدة قرية م ....

المزيد >>

فاتورة الكهرباء كرباج

الخميس 08 نوفمبر, 2018 | 09 : 48 م

الكهرباء هي طاقة متولدة من عدة ظواهر طبيعية حباها الله للإنسان حيث صارت كرباج يضرب به المواطن الكادح والبسيط وتدمير لنفسية لأنها تلتهم أكثر من ثلث الراتب فأضافت عبئا علي كاهل المواطن وصعقتهم الفاتورة الكهربائية بصاعق تدمير الميزانية ولذلك فاقت قدراتهم المالية حيث كل شهر تزداد الفاتورة بدون ....

المزيد >>
التعليقات