الإثنين : 12 نوفمبر 2018 |


حكاية

كتب سوزان البربري

الثلاثاء 06 نوفمبر, 2018 | 03 : 56 ص

عندما أتيتُ إليك
لم اكن أعلم أن نهايتي عندك،، هربت من النهايات إلى أبعد نقطه فى مكان ، قدمتَ لي حياة، طوفان من حنان،، سرعان ما هدأ ،أنحسر وانهزم. 
ملايين الاصنام تحركت، باعت واشترت،،، تحررت. 
وظل في معبدك صنم يتيم استنطق الجدران ألم. 


اخبار ذات صلة

الحب ❤️.. بقلم د سناء شريف

الأحد 11 نوفمبر, 2018 | 05 : 32 ص

القهوة والتلذذ بأكل الشيكولاتة ،والنوم بعمق والتصوير والضحك ..والخروج للتسوق  والحب بعمق ...بقول الحب بعمق ..(الحب بعمق زي النوم بعمق بيبقى طعمة حلو اووووي) مش حب ع الطاير ..وما تسألنيش بعني ايه حب علي الطاير....انا سمعتها كده. والإنشغال بشيء ..والطموح ... والقيام بالعبادات علي اكمل وج ....

المزيد >>

أبحث عنك

الأحد 11 نوفمبر, 2018 | 04 : 14 ص

أُُناجيكَ  فأنت قيثارتى ولحـــــــنى أناملى حقيقتى ووهمى أُناجيكَ على أوتار أشواقى وأدمُعى تحيينى وتذبحنى  فشــوقـــى إليك يـــجرفنى فهلم لم طال بعدك عنى  لم يزل يذكرك فــــــؤادى بعد لم يُفطم به التمنى  وحين يـغزل لقائنا حُلما يرقص فؤادى به ويغنى يطوف يكذب الواقع ظنى وخ ....

المزيد >>

أيا عمري

الخميس 08 نوفمبر, 2018 | 09 : 43 م

أيا عمري الذي لايقاس بالسنين  إنما بمقدار الشوق والحنين  تسعون عاماً أحبك  وملايين الاعوام إشتاق لك فى صمتٍ حزين  هو عشقي لكَ منذ سفر التكوين  تكسرني لحظات الفراق وساعات الشرود  أين أنت ؟  متى تأتيني بشوقك الثائر وموجك العنيف  ومحيطك الغارق العميق ؟ م ....

المزيد >>

تخاريف قبل الموت

الأربعاء 07 نوفمبر, 2018 | 10 : 20 ص

تخاريف قبل الموت قبل الموت بيخرف وبيحكي يلوك كتير احترت كتير ف أمره تعبت من التفكير طولت بالي عليه ظلمني هنت عليه من الدنيا هياخد ايه امتى يفوق م الغيبوبة ويطلب من ربه التوبة تخاريف قبل الموت ليه الزمن دوار ع الأصيل غدار ف بداية الرحلة وف اخر المشوار عايشين بأوجاعنا وكل يوم ننهار لحد حس بين ....

المزيد >>
التعليقات