الأحد : 21 أبريل 2019 |


( نغمات عشق ) قصيدة

كتب رباب خليل

السبت 13 أبريل, 2019 | 08 : 17 ص

كتب / د/م..أيمن أبو عميرة

 

أحلامٌ غَرقَىّٰ بِبَحرٍ وَدَوَامة اللهَفَات

نَـهرُ جـَافٌ فَـاضَ بِـجراحٍ ودمـعات!

 

أَعَودَةٌ مِن وَطَنٍ أحتَلَتهُ الوداعات؟

سقُوُطُ قَلّْبٍ مُدوٍ فَكَسرٍ وتصدعات

 

إِسمَعنيِ حَيثُ ضَـجِيِجُ التَـخَوفَاتِ

مَا تَفَـوَهتُ حَـينَ تَكَـلمَت النَـظَرات

 

أهـوَاكَ فَـتُبرهُنُ ذَلكَ كُل الكِـتَابَات

فَإِذ إنتَحَرَت الكلماتِ لَبَت الندائَات

 

أُرؤُوفْ بَحَالِ مَـنّْ أَوهَنَتّْهُ الخِيِفَات

ما غَرَنِيِ بِالحُبِ إلاَ عظيمُ الأُمنِيَات

 

#جديد ل #ساكن_الأطلنطي


اخبار ذات صلة

(عذابات شوقي )

الأحد 21 أبريل, 2019 | 12 : 11 م

أعاتبُ فيكَ نفسى و قد كذبتْ أكتبُ لكَ بأقلامٍ ماَ مسها الخوف  و لا استعبدتها أنين النبضاتِ قُلْ لي : كيفَ لأبكمٍ أن يُجيبكَ إن دعيتَ؟ وكيفَ لأصمٍ أن يلبى إن ناديتَ؟ قُلْ لي : أما دار بيننا غير الكلماتِ ؟ أما كان هناك حديثٌ شيقٌ من النغماتِ ؟ تسمعها القلوب وتفكُر بها العقول  و تستج ....

المزيد >>

دموعك وانتي سهرانة

السبت 20 أبريل, 2019 | 10 : 11 م

دموعك وانتي سهرانه في نص الليل ملامحك و انتي تعبانه و راحتك ف البكا بالليل و ليلك يشبه الزرعه تسقيها كل يوم بدموع تنبت_قلب من سيرة الحب أصبح من كسرته موجوع و محتاج عادى للضمه و فتحه يشوف منها الضي ليتأكد بأنه لازال قلبه بينبض ،حي و محتاج أمل ف بكره و ان الأفضل جاى تحني ف لحظه للماضي و يبكي ....

المزيد >>

اعترافات قلم ..... بقلم . خالد ابراهيم

السبت 20 أبريل, 2019 | 10 : 34 ص

قيل سلفا ان ‏الرجل لا يكتشف ضعف المرأة إلا لحظة عشقها له ..  ولكن أرستْ بي سفن خبرتي بأن الرجل لا يشعر بقوة المرأة إلا عندما يعشقها . بل لا يكتشف عقلها إلا وهي رافضة مشاركتها له ..  كذلك ولا يكتشف عبير قلبها إلا وهي مُهتمة به ..  نعم فلا يكتشف قوتها إلا بعد أن تقف صامدة ض ....

المزيد >>

أين أنت يا صلاح الدين؟؟؟؟؟

الجمعة 19 أبريل, 2019 | 01 : 08 م

آه... صرخة وجع وألم يئن ولا أحد يسمع ولا يبالي أين أنت يا صلاح الدين لملم جيوش الابطال وهاتي حرر من جديد سماء فلسطين تراب أرضها دنسه الأعادي آه يا قدساه ويا سماء حطين أين رجالك لا أسمعها تنادي أيا أرض الأبطال والرجال أصغر من فيك شجاع تهابه الذئاب في الوادي أين أنتم يا عرب أمجاد كنتم ويد واح ....

المزيد >>
التعليقات