السبت : 24 أغسطس 2019 |


قصة كفاح ونجاح لصالون نجاح الثقافي بالخانكه

كتب محمد حشيش

الأربعاء 14 أغسطس, 2019 | 12 : 31 م

اقامت الشاعرة الكبيرة نجاح على قرابة ثلاثون امسيه ثقافيه بمدينة الخانكه من اجل اثراء الحياة الثقافيه بمختلف انواعها منها الشعر والادب والنقد والتمثيل والغناء والقصائد حتى عملت رونق ثقافى عالى بمدينه الخانكه من محبي الصالون من مختلف البلاد العربيه من كبار الشعراء والادباء والفنانين والمطربين بفضل تفاني وتضحية الاستاذة نجاح على الشاعرة الكبيرة مؤسسة الصالون حتى اصبح اليوم نادى ادب الخانكة حيث ان هذه السيدة محترمه ومهذبه وكريمة اليد عفيفة اللسان وطنيه جدا محبه للخير جدا متزوجه من أ د جامعي لها من الاولاد ثلاثه اثنين مهندسين وانسة جامعيه وتم تريشحها لمجلس النواب والشوري تعمل موجه للتربية النفسية بادارة الخانكة
معلم خبير بدرجة مدير عام 
تم تكريمها بحوالي ١٠٠شهادة تقدير خلال حياتها الوظيفيه وثلاث دروع للتميز
وتقوم بعمل مشاركات مجتمعيه فى الادارة التعليميه 
عندها الاصرار والعزيمة والمثابرة لمواصلة النجاح حيث ان النجاح امره سهل ولكن الاستمرارية هى المقياس الحقيقى للنجاح
فهي مصرة على النجاح ولها وجود فى كل المحافل الثقافية داخل مصر وخارجها 
وتربت وظهرت ع ايديها براعم 
ونماذج مشرفه فى المجال الثقافي 
يحضر صالونها من خيرة رجال وسيدات مدينه الخانكة المثقفين ولديهم حس ثقافي متنوع وذاد محبي واعضاء ورواد الصالون حتي ان مدينة الخانكة اصبحت مزار ثقافي للفنانين والمثقفين من داخل مصر وخارجها وبفضل اسرة الصالون شخصيات مخلصه ومثقفه ومحترمه هم أ محمد زغله نائب رئيس الصالون ونادى ادب الخانكة حاليا وبفضل الله و شخصيات لها تاريخ مشرف وعظيم
و عملهم المخلص المتفاني الذي تم اختياره علي اسس ومعايير ثقافية وانسانية بحته حتي وصل الصالون لهذه الدرجة من النجاح والرقي نظرا للعدد الكبيرمن الاسماء نكتفي باسم اسرة الصالون وادب الخانكه
 


اخبار ذات صلة

رياض وعامر غارقين في حكايات العارفين

السبت 17 أغسطس, 2019 | 06 : 01 ص

 كتب/ياسر عامر  الكاتبة والإعلامية سحر رياض معد ومقدم برامج قناة صحتي وعضو اتحاد الإعلاميين العرب ورئيس تحرير جريدة البداية الجديدة سابقا .أصدرت ثلاث مؤلفات أدبية وهم بالترتيب نسيج من ورق. وكتاب هموم الورد...وأخيرا كتاب رسائل الياسمين قامت بالنقد الادبي لكتابي " حكايات العارف ....

المزيد >>

أنحاز لك

الأربعاء 14 أغسطس, 2019 | 07 : 45 م

عندما أحبك كعصير رمان طازج أو كرغيف خبز ساخن أو كقطعة سكر فى فنجان شاي أو كنبيذٍ معتقٍ فى يوم شتاء قارص أو كقطعة ثلج تذوب بين يدى فى نهار صيف ساخن . أنا متحيزة جداً فى محبتك ولا أبالي بجموع كل الرجال . أسرق جمالك بعناقك الرهيب الذي تغرد لهُ عصافير قلبي لأجلك طرباً وتخضر أغصاني فى ربوعك وتزه ....

المزيد >>

أصدُع الحب السبعة

الأربعاء 14 أغسطس, 2019 | 12 : 25 م

جلست ذات يوم أرتشف فنجان القهوة المعتاد في ركني المفضل من شقتي القديمة قدم ايام عمري وانا اتصفح الجرائد اليومية حتى دفعتني حفيدتي "رقية" الراقية برفق وهي تقول لي يا جدو قرأت قصتك القصيرة اليوم في الجريدة بس أسمها صعب شوية "أصدُع الحب السبعة" ، يعني ايه "أصدُع" ....

المزيد >>

" طالعلك بنت "

الأربعاء 24 يوليه, 2019 | 01 : 10 ص

بينما هو جالساً يتأرجح على كرسيه الوثير واضعا قدما فوق قدم، نافثا دخان سيجارته الفاخرة في الهواء بتعالي معهود، مرتشفا قطرات من فنجان قهوته الخاصة، ناظرا أمامه من خلال نافذة مكتبه الفخم التي تطل على اروع المناظر الطبيعية ،مستمتعا بوقته للغاية؛ اذا به يلتفت على صوت أتاه صارخاً من خلفه، اقتلع ....

المزيد >>
التعليقات