السبت : 14 سبتمبر 2019 |


يا هذا

كتب سوزان البربري

الأحد 25 أغسطس, 2019 | 01 : 32 م

للحب غزوات
تارة تهزمنا 
وتارة تنصرنا
وحبي لكَ حب مقاتل 
لا يهاب ساحات الوغى 
ولا يستسلم للهزائم 

بين الإحجام والإقدام 
ثمةَ أمرٌ يجمعنا 

لايتوارى خلف ستار 
مهما أخفتهُ السطور 
ولحظات السكون
أحبك حتى الموت 
والدم المسال من قلبي
يا كتلة العظم التي يشتدُ بها عودي 

يوماً ما 
سأرفع الرايات على صدرك
وأرفع نخب الحب لأُهنيء نفسي 
بالانتصار
على تلك الحرب الطويلة الرعناء 
على إرهابي بالصمت والجفاء
وكبت الحريات 
وتقرير المصير 
والاستقلال 
سأنتصر بالتلاقي 
ولن أتمرد على ثرثارت احضانك
ولن أقاتل من أجل البعاد
يوماً ما
سأختزل المسافات 
وأسبح فى دمك 
حتى إذا رحلتَ عني 
فتحتُ باب قلبك ونمتُ فيه 
فلن تمضى إلا بي 
وإلاَ سرتَ فى الدنيا وحيداً
بلا قلب يهديك 
وصدرٍ يأويك


اخبار ذات صلة

فات ميعادك

الأحد 15 سبتمبر, 2019 | 07 : 44 م

هو قطرك ليه مجاش زاد حنيني والدموع ملحقتهاش اللى بينا شيء جميل اللى بينا منتهاش لسه فيه جوانا ذكرى والأمل عايش لبكره الاماني باقيه بيك انت عمر مايتنساش ليه بتحلالك دموعي ياللي ساكن بين ضلوعي لسه مستنيك تجيني قلبي في غيابك م عاش صبري طال واتحدى نفسي لو نسيتك انسى اسمي لسه مستنيك تجيني قلبي ف ....

المزيد >>

(قل للمحبين ما أحسنتم التأبينا)

السبت 14 سبتمبر, 2019 | 06 : 32 ص

كان حيا بينكم وأصبح ف التراب دفين وللود منكم ولوصلكم كان من المريدين يتسول الحب وعلى بابكم من السائلين قست قلوبكم وكنتم له من الجاحدين أكان خاطئا في محبتكم وكان من المذنبين أم تعودتم على إلحاحه في مودتكم ولم تكونوا من الشاكرين فارق دنياكم وترككم فيها منعمين بعد ما فقدتموه وكنتم له من الظالم ....

المزيد >>

العذراء

الخميس 12 سبتمبر, 2019 | 09 : 40 ص

العذراء _______ تعربد الدماء فى رحم القصيدة  فأنجبتكَ بوجع المخاض  وذُكر اسمك فى صُحف العقيدة وعلى رأسك حُسناً وبهاءً فى مُدن العشاق انا فريدة وتحت اقدامي انشق خرير الماء أشرب من وهج الأحداق تغريدة  ودمعي  أصلبه السكات  وعلى البلاء كنت شديدة محميه من رب السماء ورطب ....

المزيد >>

يا وطن يا وطنطن

الخميس 12 سبتمبر, 2019 | 08 : 27 ص

ياوطن مالك مالت على الأرض فروعك والجدر تحت الأرض بيشد في قلوعك بحرك غويط ماله قرار عدوينك كتير على البر بيحلموا بيوم موتك عيشوا كتير في حلمكم ولا يوم هتتحقق أمانيكم شوفوا اللي حلموا قبلكم أيه جرا ليهم اتمنوا يطولوا شواشي النخل من فوق سابع سما بايديهم حصدوا بذور الحقد نار بتكويهم يا بهية ومه ....

المزيد >>
التعليقات