الإخلاص في الدعاء يعرج بك إلى السماءطارق سالم ونحن نعيش ذكرى الإسراء والمعراج هذه الأيام نجد بها الكثير من الهدايا والدروس والدعوات ونجد بها ابواب فتحت من السماء تقبل علينا وتحرصنا .· ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم اسوة حسنة في هذا المقام عندما حوصر وطرد من بلده وذهب إلى الطائف لعل وعسى أن يجد بهم قوما يضيفونه ويكرمونه ولكنهم كانوا اشد قسوة وكراهية فقاموا بطرده نال منهم ما ناله حتى جلس تحت شجرة وقد نزفت قدماه بالدماء فتوجه إلى ربه حيث اغلقت أمامه كل الأبواب لنشر الدعوة هنالك دعا ربه سبحانه وتعالى بهذا الدعاء . ( اللهم إني أشكوا إليك ضعف قوّتي وقلة حيلتي وهواني على الناس يا أرحم الراحمين أنت رب المستضعفين وأنت ربي إلى من تكلني إلى بعيد يتجهّمني أو إلى عدوّ ملكته أمري إن لم يكن بك عليّ غضب فلا أبالِ ولكن عافيتك هي أوسع لي، أعوذ بنور وجهك الذي أشرقت له الظلمات، وصلح عليه أمر الدنيا والآخرة، مِن أن تُنزِل بي غضبك أو تُحِلَّ علي سخطك لك العتبى حتى ترضى ولا حول ولا قوة إلا بك (

  • وعندما تقطعت السبل أمام الرسول صلى الله عليه وسلم جاءته الهدايا من ربه لحبيبه صلى الله عليه وسلم وأسري به من المسجد الحرام إلى المسجد الاقصى ثم أعرج به إلى السماء ليكون مطمئن القلب وهو بجانب خالقه وتقوى عزيمته ويرى مقعده من الجنة بسبب دعواه التي اهتزت لها السماء والأرض
  • ونحن في أي أزمة من الأزمات أو تعرض كل منا إلي إيذاء بدني أو روحي فليدعوا بدعاء الرسول عليه الصلاة والسلام في الطائف عندما يشتد عليه الكرب فيدعو الله أن يهوّن عليه ويعطيه من رحمته ما يساعده على الصعوبات .
  • وأيضًا عند استعصاء الأمر على العبد فيلجأ إلى الله بهذا الدعاء مناجيًا إياه وطالبًا منه المغفرة والقوة لتيسير هذه العقبات وإذا شعر العبد بالحزن والضيق يمكنه أن يدعو بهذا الدعاء لما له من فضل كبير لرفع الحزن عن العبد لما فيه من اعتراف بقوة الله عز وجل وقدرته على رحمة عباده المستضعفين
    · وعندما نخلص بالدعاء والتوكل على ربي العزة في كل أمورنا وفي دعوانا أو في أعمالنا لابد أن يتوفر أولا بقلبك الإيمان الحقيقي والإخلاص الصادق لله وأن تصبح كل حياتك دائما خالصة لوجه الله وأن يتعلق ضميرك وقلبك بالله وكل عباداتك تصبح خالية من الرياء والتفاخر هنالك عندما ترفه راسك إلى السماء وتدعوا ربك فتأكد أنك تصبح مستجاب الدعوة اسوة برسول الله صلى الله عليه وسلم وتكون دعواتك هي معراجك إلى السماء .
    · وتأتيك الهدايا الربانية وتتنزل عليك الرحمات وترى بقلبك نور الوقار والإيمان والصدق يجعلك عبدا ربانيا مستجاب الدعوة .
    · ولنعلم أننا عندما نخلص بالدعاء يصبح معراجنا إلى السماء .

Ahmed El sayed

Learn More →
%d مدونون معجبون بهذه: